حملات أمنية تطهيرية ببوجراح و حومة طنجاوة تخلف إرتياحا لدى الساكنة

0
الشمال نيوز: ر.ل
لمواجهة تنامي ظاهرة ترويج واستهلاك المخدرات خلال شهر رمضان الحالي، باشرت مصالح الأمن بمختلف الدوائر الأمنية التابعة لولاية أمن تطوان حملات تطهيرية تحت الإشراف الفعلي لوالي أمن تطوان بمختلف الأحياء، بهدف اعتقال المزيد من مروجي المخدرات. حيث صار الإقبال على استهلاك المخدرات بعد موعد الإفطار لافتا للانتباه في مقاهي الأحياء الشعبية والحدائق العمومية. وفيما يقبل الكثيرون على التزود بمخدر الشيرا و”الكيف”، فإن آخرين يفضلون أقراص الهلوسة المعروفة بـ”القرقوبي”.
منذ بداية شهر رضمان الكريم عناصر و الشرطة التابعة للدائرة السابعة للأمن تشن حملة أمنية غير مسبوقة على أوكار بائعي المخدرات بكل من حي بوجراح و حومة طنجاوة و حي الكريان و باقي الأحياء القابعة تحت نفوذ الدائرة السابعة.
قد خلفت هذه الحملة التطهيرية حلة من الإطمئنان لدى المواطنين الذين عبروا عن كامل ارتياحهم من عمل العناصر الأمنية وثمنوا المجهودات الكتيرة التي يبذلها هؤلاء العناصر, حيث تمت الاطاحة بمجموعة من الأشخاص الذين يتاجرون في المخدرات بشتى انواعها في عمليات مختلفة بالمنطقة, كما طالب المواطنون في نفس الوقت باستمرارها في ظل إنتشار بعض الظواهر المشينة و الماسة بالمجتمع.
و تأتي هذه الحملات التي يشرف عليها والي أمن تطوان شخصيا منذ بداية شهر رمضان المعظم, في إطار استباقي في أفق وضع استراتيجية أمنية مع حلول فصل الصيف، والذي تعرف فيه الحاضرة الشمالية تدفقا للسياح والزوار من داخل وخارج الوطن.
عدد المشاهدات : 345
شارك.

اترك رد