خطير.. رئيس قسم المستعجلات بمستشفى سانية الرمل بتطوان يتعرض لاعتداء جسدي على يد زميله 

0

الشمال نيوز : تطوان 

تعرض صباح يومه اﻹثنين 31 يوليوز رئيس قسم المستعجلات بمستشفى سانية الرمل بتطوان، الدكتور محمد الخصال، لاعتداء على يد زميل له بذات المستشفى يدعى أنس صدقي، المتخصص في جراحة المخ.

وتتجلى فصول الحادث في رفض الطبيب المعتدي فحص أحد مرضاه الذي أجرى له عملية جراحية في إحدى المصحات الخاصة والذي كان قد طلب منه زيارته في المستشفى، وحين احتج عليه رئيس قسم المستعجلات مطالبا إياه القيام بالواجب تجاه المريض، رد عليه بعنجهية: “ماشي شغلك فيا”، قبل أن يصفعه بعنف على وجهه مكيلا له سيلا من الشتائم الأخرى أمام مرأى و مسمع الممرض المسؤول على الجناح المخصص لجراحة العظام “س” الذي كان شاهدا على الواقعة.

وقد خلف حدث الطبيب المعتدي موجة عارمة من الغضب والاستياء، سواء في صفوف أطر المستشفى الطبية والتمريضية، أو في أوساط الرأي العام المحلي، الذين استنكروا بشدة تصرف الطبيب المذكور، واصفين إياه ب”اللاأخلاقي والمنافي للقوانين والأعراف المنظمة لمهنة الطب”، خاصة وأن رئيس قسم المستعجلات المعتدى عليه مشهود له برفعة الخلق والتفاني في خدمة المرضى وأداء واجبه المهني بمجرد وإخلاص، عكس الطبيب المعتدي الذي يشهد الجميع، حسب ما أفادتنا به مصادرنا الخاصة، بتصرفاته العنيفة والمنحطة وتقاعسه في أداء مهامه، فضلا عن تخصيصه للحيز الأكبر من وقته للاشتغال في إحدى المصحات الخاصة المعروفة بتطوان في الأوقات الذي يجب عليه فيها أن يكون في مقر عمله داخل المستشفى كطبيب في القطاع العام يتقاضى أجرته من مالية الدولة، مما يتسبب في ضياع مواعيد المرضى ويفاقم من معاناتهم.

وقد سبق للطبيب المعني أن قام بالتصرف نفسه تجاه أحد زملائه بنفس المستشفى حين نبهه الأخير لاستهتاره بمرضاه في حالة مشابهة لحالة اليوم.

هذا، وقد تم إنجاز تقرير مفصل عن حادثة اليوم من طرف إدارة المستشفى التي رفعته للوزارة في انتظار اتخاذ المتعين قانونا في حق الطبيب المعتدي؛ فيما لم تستبعد مصادرنا رفع القضية إلى أنظار القضاء.

عدد المشاهدات : 11,753
شارك.

اترك رد